الثقة فى المنتج أساس النجاح

 

الثقة فى المنتج أساس النجاح

الثقة فى المنتج أساس النجاح

 

بعد طقم المفتاح ( اونو ) من شركة ساس للصناعات الكهربائية ( عباس الجودة ) ضمن أطقم المفاتيح الأكثر انتشارا داخل السوق المصرى وفى وقت قياسى ( الحمد لله رب العالمين )

جاء هذا النجاح نتيجة لعدة عوامل أهمها أن الشركة المصنعة ( ليست مستورده ) هى شركة مصرية مائه فى المائه لها علامة تجاريه معروفة وراسخة فى أذهان جميع المتعاملون فى مجال الكهرباء منذ نشأتها عام 1987 بالإضافة إلى حرص إدارة الشركة على إقامة علاقة تقوم على المصداقية والشفافية الكاملة مع العملاء والفنيين خاصة فيما يتعلق بإطلاع العملاء على المعلومات المتعلقة بتسعير المنتج واهم عناصر التكلفة والدور المؤثر للجودة والخدمة فى تحديد السعر .

بالاضافة إلى ما يتعلق بالضمانة التى تمنحها الشركة على كل بنود الطقم ( مدى الحياة ضد عيوب الصناعة وسوء الاستخدام ) والمصداقية فى تفعيل هذه الضمانة الأمر الذى جعل كلا من الفنى والمستهلك يثقون فى المنتج والشركة المصنعه له ، بالإضافة إلى وجود مندوبى ومديرى مبيعات الشركة بصفة دائمة داخل السوق لسرعة تلبية احتياجات العملاء ولحل مشاكلهم خلال وقت قياسى ووضع القواعد التى تكفل عدم تكرارها مستقبلا .

وذلك دون إغفال برنامج التطوير فى المنتجات الذى تنفذه الشركة وذلك للعمل على إشباع رغبات اكبر عدد من جمهور المستهلكين الذين تربطهم بمنتجات الشركة علاقة طويلة تمتد لأكثر من 27 سنة .

وقد تضمن برنامج التطوير لعام 2013 الدخول للسوق المحلى والعربى بأطقم مفاتيح جديدة ( بخلاف طقم المفتاح اونو الموجود فى السوق منذ عام 2006 على النظام الايطالى ) وهى :

1 – طقم مفتاح ( سفن ) على النظام الانجليزى .

2 – طقم مفتاح ( إكو ) على النظام الايطالى .

3 – طقم مفتاح ( كيرف ) على النظام الايطالى .

إن هذا النجاح لم يأتى من فراغ ، فقد تضافرت جهود العاملين بجميع إدارات الشركة للوصول إلى منتج متكامل يناسب كافة الدخول ويلبى كافة الرغبات ولقد استطاع أيضا تحقيق المعادلة الصعبة التى يبحث عنها العملاء دائما حيث يجمع المنتج بين الجودة العالية والخدمة المميزة للعميل والضمانة من جانب والسعر المناسب من جانب آخر مما جعل أطقم مفاتيح ساس الأكثر انتشارا داخل السوق .

فقد أصبح المستهلك الذى يرغب فى تركيب أيا من طقم مفاتيح الشركة داخل شقته البالغ مساحتها 80 متر مربع والمكونة من غرفتان وصاله ومطبخ وحمام فإنه متاح أمامه خيارات متعددة لتكلفه الطقم الذى يمكن تركيبه داخل الشقة ( من 400 جنية إلى 800 جنية ) والفرق فى التكلفة يتمثل فى اختلاف لون الاغطيه والخامات المستخدمة فى تصنيعها ( بلاستيك أم معدن ) ومن ثم اختلاف قيمتها .

أما المستهلك الذى تبلغ مساحة شقته 120 متر مربع ومكونه من ثلاث غرف وصاله ومطبخ وحمام فإنه متاح أمامه خيارات متعددة لتكلفة طقم المفتاح الذى يمكن تركيبه داخل الشقة ( من 600 جنية إلى 1000 جنية ) والفرق فى التكلفة يتمثل فى اختلاف لون الاعطيه واختلاف نوع الخامة المستخدمة فى التصنيع ومن ثم اختلاف قيمتها بالاضافة إلى انه كلما تضمنت احتياجات المستهلك لبنود اسثنائيه فى طقم المفتاح مثل ( غطاء مانع مياه – البريزة الإنجليزى 13 أمبير …. الخ ) كلما زادت تكلفة الطقم .

إن إدارة الشركة تسعى دائما لزيادة ثقة العميل والفنى والمستهلك بمنتجات الشركة من خلال تجويد مستوى الخدمة والدعاية وزيادة عدد مؤتمرات الشركة فى كثير من المحافظات والتطوير المستمر على شريحة المنتجات لتلبية رغبة اكبر عدد من جمهور المستهلكين وتمشيا مع التطور التكنولوجى الذى يدخل هذا المجال والذى يحدث فروقا جوهرية فى نوعية المنتج وطريقة استخدامه وذلك عملا على إشباع رغبة المستهلك والتى تعد من اولى اهتمامات إدارة الشركة .

إننا ( بعون الله وفضله ) كيان نشأ وحقق نجاحات غير مسبوقة داخل السوق المصرى والعربى فى مجال أطقم مفاتيح الكهرباء وذلك من خلال ثقة العميل والفنى والمستهلك بالشركة ومنتجاتها ومن ثم فإن هذه الثقة هى ما تشغل إدارة الشركة دائما وتؤكد لجميع العاملين إن معيار الثقة هو الأساس فى قياس درجة تقدم الشركة نحو أهدافها وطموحاتها ندعوا الله أن نكون دائما عند حسن ظن المستهلك بنا وان نكون دائما منتجون لدعم اقتصاد بلدنا الحبيب مصر الذى نتمنى أن نراه قريبا من أحسن اقتصاديات بلاد العالم والذى لا يمكن أن يتحقق ذلك إلا بالعمل ونبذ الخلافات وفتح حوار دائم بين الجميع .

” مع خالص تحياتى ”

أ . مصطفى عبد الرحمن