عالم مصري يطور طرقاً جديدة لتوليد طاقة ذكية من الشمس

عالم مصري يطور طرقاً جديدة لتوليد طاقة ذكية من الشمس

عالم مصري يطور طرقاً جديدة لتوليد طاقة ذكية من الشمس
عالم مصري يطور طرقاً جديدة لتوليد طاقة ذكية من الشمس

نجح الدكتور ناجح علام، أستاذ تكنولوجيا النانو والطاقة المتجددة بقسم الفيزياء بالجامعة الأمريكية، فى إيجاد طرق جديدة لتوليد نوع من “الطاقة الذكية” لإنتاج وقود وطاقة كهربائية متجددة من ضوء الشمس على أساس مستدام باستخدام تكنولوجيا النانو.

أشار علام إلى أن الطريقة الجديدة تنجح فى مكافحة بعض المشاكل المزمنة مثل تخفيض مستوى الغازات المنبعثة من الصوبات الزراعية، وتقليل الاعتماد الكبير على مصادر الطاقة الطبيعية و الحفاظ عليها للأجيال المقبلة.

وينقسم البحث لعدد من المراحل؛ أولها تستخدم منتجات النانو لتجميع ضوء الشمس واستخدامه فى إنتاج نوعية نظيفة من الرقود مثل الهيدروجين لتقليل معدل التلوث وخفض غازات الاحتباس الحراري.

وتتمثل المرحلة الثانية فى استخدام ضوء الشمس لتحويل غاز تأنى أكسيد الكربون الذى يزيد من معدلات التلوث إلى غاز طبيعي. أما المرحلة الأخيرة تتضمن استغلال الطاقة الشمسية فى عمليات تحلية مياه البحر.

يرتكز البحث على تطوير نوعية من التقنيات تستغل الهيدروجين لتصنيع مجموعة ن الموصلات لموجهة ذات البنية النامترية تعمل علي تحويل ضوء الشمس لطاقة تتسم بالفاعلية. ونظرياً يمكن استخدام ضوء الشمس فى تحفيز إنتاج مواد موصلة والتي تشكل بدورها مساراً لعملية انقسام جزيئات الماء فى الخلية الكهروكيميائية.

“نعمل حالياً على تقديم برنامج للحصول على دبلوم فى الطاقة الشمسية لتزويد الطلاب بالمهارات اللازمة لإجراء البحوث المتقدمة بمختلف المجالات”، هكذا اختتم علام عرضة لنتائج البحث.

حصل علام مؤخرا على جائزة الدولة فى العلوم التكنولوجية المتقدمة، وقد نشرت نتائج بحثه الجديد فى جريدة ACS Nano، مجلة أمريكية متخصصة فى أبحاث تكنولوجيا النانو تصدرها الجمعية الأمريكية للكيمياء.