مشروع محطة أسيوط المائية 32 ميجاوات

 

مشروع محطة أسيوط المائية 32 ميجاوات

مشروع محطة أسيوط المائية 32 ميجاوات

 

شهد عام 2012 تطور سير العمل بمشروع محطة توليد كهرباء أسيوط المائية الجديدة ، التي تعد آخر محطة كبيرة ستنشأ على النيل من أربع وحدات بقدرة إجمالية 32 ميجاوات تنتج طاقة كهربائية تقدر بحوالي 240 مليون كيلو وات / ساعة من المنتظر ربطها بالشبكة القومية للكهرباء عام 2014 ، وكانت وزارة الكهرباء قد نجحت في أكتوبر 2012 في الحصول على موافقة وزارة البيئة لإدراج هذا المشروع ضمن مشروعات آلية التنمية النظيفة لما تهدف له المحطة من تخفيض انبعاثات غاز ثاني أكسيد الكربون لحوالي 25 ألف طن ، وتحقيق وفرا في الوقود يقدر ب 100 ألف طن مازوت سنويا ، ويساعد المشروع على تحسين الري لزراعة واستصلاح مليون فدان في محطة أسيوط ، وتسهيل حركة الملاحة النهرية بإضافة أهوسة ملاحية جديدة ، وتنمية البنية المحيطة .

تعاقدت وزارة الكهرباء على حزمتين لتوريد التوربينات والمولدات الكهروميكانيكية والمعدات الكهربائية لمشروع المحطة بنظام الحزم المنفصلة ، مستفيدين من تجارب المشروعات السابقة منها محطة نجع حمادي المائية ، ويمول بنك التعمير الألماني مشروع المحطة بالإضافة للموارد الذاتية لشركة المحطات المائية لإنتاج الكهرباء ، ويبلغ إجمالى قدرات التوليد المائية المتاحة 2842 ميجاوات تنتج الآن حوالى 13 مليار كيلو وات ساعة تحقق وفرا فى استهلاك الوقود يعادل 3 ملايين طن بترول مكافئ سنويا تحد من انبعاثات حوالى 2 . 7 مليون طن من غاز ثانى أكسيد الكربون لتسهم فى الحفاظ على البيئة .