نصف سيارات العالم تغزوها نظم التحكم الكهربائي عام 2010

نصف سيارات العالم تغزوها نظم التحكم الكهربائي عام 2010

نصف سيارات العالم تغزوها نظم التحكم الكهربائي عام 2010

ينتظر أن تحل نظم التحكم الكهربي محل الأنظمة الهيدروليكية في كثير من السيارات الجديدة وترى شركات تصنيع مكونات السيارات أن هذا النظام ينتظره مستقبلًا مزدهرًا ويستخدم نظام التحكم الكهربائي موتورًا كهربائيًا لمساعدة سائق السيارة في المنعطفات عن طريق مجسات ترصد تحريك السائق لعجلة القيادة ويقترب سعر هذا النظام من سعر الأنظمة القديمة ومن المتوقع أن يكون نصف السيارات المصنعة في جميع أنحاء العالم مزودًا بشكل من أشكال المساعدة الكهربائية في نظم القيادة بحلول عام 2010 وقد بدأت شركات صناعة السيارات في التحول إلى هذه التكنولوجيا خلال العقد الماضي لأنها أخف وأسهل في التركيب وأكثر وفرا للوقود مقارنة بنظام القيادة الهيدروليكي الذي يستخدم مضخة تدير المحرك حتى وإن كانت السيارة تتحرك بالفعل وأنتجت الشركة الألمانية منذ عام 2003أربعة ملايين وحدة حتى الآن وفرت 130مليون جالون ((49مليون لتر))من الوقود.