ترشيد استخدام الكهرباء فى الإنارة العامة بالطرق بنسبة 50%

 ترشيد استخدام الكهرباء فى الإنارة العامة بالطرق بنسبة 50%

انارة-الشوارع-بالطاقة-الشمسية

فى إطار إستكمال تطبيق برنامج ترشيد الطاقه فى إنارة الشوارع أصدر مجلس الوزراء قراراً بترشيد إستخدام الكهرباء فى الإناره العامة بالطرق بنسبه 50 % من خلال تقليل شده الإضاءة ..
وقد تضمن القرار إجراء التنسيق اللازم بين وزارتى الكهرباء والطاقة والتنمية المحلية لخفض إستهلاك المحافظات من الكهرباء فى الإنارة العامه بالطرق بنسبة 50 % . وتم إعداد عدد من الدراسات التى توضح مستويات شده الإستضاءة بنسبة تتراوح من ثلاثة إلى خمسة أمثال المعدلات العالمية المطبقة فى المدن الأوروبية والأمريكية . فضلاً عن أن الإناره العامه فى مصر تستهلك وحدها حوالى 6,5 % من إجمالى إستهلاك الكهرباء.

2660م . وإجمالى قدرات التوليد المضافة 2010

بلغ إجمالى قدرات التوليد المضافة الجديدة للشبكه الكهربائية خلال عام 2010 حوالى 2660 ميجاوات للوحدة لاستكمال الدوره المركبة لمحطات الكريمات ( 3 ) والنوبارية ( 3 ) والعطف وسيدى كرير قدرة كل منها 750 ميجاوات . بالإضافه إلى تشغيل الوحدتين الأولى والثانية لمحطتى التبين وغرب القاهره البخارية قدرة 1400 ميجاوات .
وتشفيل أول محطه حرارية شمسية فى مصر وهى واحده من أكبر أربع محطات على مستوى العالم بقدرة 140 ميجاوات فضلاً عن إستكمال تشغيل 120 ميجاوات من محطة توليد كهرباء من طاقه الرياح لتصل إجمالى قدرات التوليد من طاقه الرياح بالزعفرانة إلى 550 ميجاوات.

7,00 مليارات جنيه عجزاً فى موارد 2010

أكدت وزارة الكهرباء والطاقه مؤخراً وجود عجز سبعه مليارات جنيه فى مواردها المالية عام 2010 ناتج عن فارق بين إنتاج الكهرباء وفوائد الإستثمارات الضخمة التى تحصل عليها لتنفيذ مشروعاتها. وأن ما يقال عن الأرباح مجرد حديث على الورق. وأنه رغم ذلك يتم حالياً تنفيذ مشروعات الخطه الخمسية وفقاً للبرامج المحددة بإستثمارات تزيد على 120 مليار جنيه.
كما أكدت أنه لا يمكن لوحدات الديزل الصغيرة حل مشكله إنقطاع الكهرباء فى وقت الذروه, حيث إن ذلك يتطلب أكثر من 1500 وحدة تحتاج لأماكن وسط التجمعات السكانية وتصدر ملوثات بيئية وسمعية وتنتج كهرباء بسعر يصل لأكثر من 42 قرشاً ,وهو ما يعادل أربعة أضعاف التكلفه من المحطات العادية.

شركتان مصرية وصينية تنشأن محطه فى اليمن

فازت شركة السد العالى هاى ديلكو المصرية وشركة شنك الصينية بمشروع كهرباء ( باجل – عبس ) وتوسعة محطة باجل فى محافظات الحديدة فى اليمن وتنفيذ محطة تحويل بنى حسن فى محافظة حجة شمالاً, بتمويل سعودى – يمنى بتكلفة إجمالية 29,64 مليون دولار يسهم الصندوق السعودى للتنميه منها ب 26,285 مليون دولار والحكومة اليمنية ب 3,4 مليون دولار.
ويتضمن عقد هاى ديلكو إنشاء خط نقل جهد 132 كيلو فولت بطول 120 كيلومتراً يمتد من محطة تحويل باجل الحالية حتى منطقة بنى حسن سوق عبس موقع محطة التحويل المزمع إنشاؤها, ويتضمن عقد شركة شنك الصينية بتنفيذ محطة تحويل بنى حسن وتوسعة محطة باجل خلال 24 شهراً, لتستفيد منها قرابة 1,300 مليون نسمه فى 21 مديريه فى المحافظتين.

100 مليون جنيه لتحديث المركز القومى للتحكم

وقعت وزاره الكهرباء والطاقه عقد تحديث المركز القومى للتحكم فى الطاقه بتكلفة حوالى 100 مليون جنيه ,ويتضمن التعاقد تحديث أنظمة المراقبة ونقل المعلومات ونظم تشغيل القوى الكهربائية وشبكات الإتصالات بالإضافه إلى نظام إداره سوق الكهرباء تمهيداً لدخول نظام إداره بيع وشراء الطاقه على مهام مشغل شبكة النقل.. وسيقوم المركز عن طريق هذه الأنظمه بمراقبه الأحمال الكهربائية أوضاع مهمات الشبكة القومية بالمحطات المختلفة جهد ( 550-220 كيلوفولت).

توقيع عقد أعمال المسح البحرى لمشروع الربط الكهربائى المصرى السعودى

شهد الدكتور حسن يونس وزير الكهرباء والطاقة توقيع عقد أعمال المسح البحرى وتحديد مسار كابل الربط الكهربائى المصرى السعودى.
وبإنتهاء أعمال المسح البحرى وتحديد مسار كابل الربط البحرى الكهربائى المصرى السعودى ستنتهى كافه الأعمال والخدمات الإستشارية المطلوبة للمشروع .
وتم حالياً الإنتهاء من إعداد تصميمات معدات المشروع ودراسة عدد من بدائل التمويل اللازمة, هذا بالإضافة إلى تحديد مسار خطوط الربط بطول 1300 كم ,وإجراء المسح الأرضى للمسار ورفعه على خرائط مساحية.

تنزانيا تستعين بمصر فى بناء المحطات المائية

طلبت تنزانيا الإستعانة بتجربة مصر فى بناء محطات الكهرباء المائية والإستفاده من مصادرها المائية المتاحة على أراضيها والإستعانة بالخبره المصرية فى عمليات التشغيل والصيانه.

تنزانيا تستعين بمصر فى بناء المحطات المائية0
تنزانيا تستعين بمصر فى بناء المحطات المائية0

جاء ذلك خلال جلسة المباحثات التى جرت مؤخراً بين الدكتور حسن يونس وزير الكهرباء والطاقه وأبو بكار سالوم رئيس مجلس إداره صندوق التأمينات الإجتماعية التنزانى والوفد المرافق بحضورالسفير التنزانى بالقاهره.
وستبدأ وزاره الكهرباء بتدريب عدد من خبراء تنزانيا فى مراكز التدريب لديها فى مختلف التخصصات .. يذكر أن أكثر من 90 % من الشعب التنزانى مازالوا بدون كهرباء.

 بدء الخطوات التنفيذية لإنشاء مفاعل الضبعة

أرسلت وزارة الكهرباء اللائحة التنفيذية للقانون النووى المصرى إلى 12 جهة معنية بالملف النووى, فى أول خطوه تنفيذية تتخذها لإنشاء مفاعل الضبعة النووى , بعد أيام من حسم الرئيس مبارك الجدل حول إختيار الموقع لإقامه أول محطة نووية مصرية.
وقد تقرر تشكيل لجنة وزارية لبحث مصادر تمويل المحطه وبحث دراسة الإستشارى العالمى للمحطة حول الطرق المناسبة للتمويل, ومن المقرر أن يتم طرح المناقصة العالمية لإنشاء المحطة النووية ما بين اواخر نوفمبر وبداية ديسمبر المقبل, وقد قدر لإنشاء المحطة أربع مراحل , وهى: مرحلة ما قبل إتخاذ القرار , ثم مرحلة إتخاذ القرار , ثم مرحلة البناء, وأخيراً مرحلة التشغيل, وفور موافقة الجهات المعنية على المشروع سيتم تغيير إسم جهاز الأمان النووى إلى      ( هيئة الرقابة على الأنشطة النووية والإشعاعية ).

دراسات لإنشاء محطة بأسيوط بقدرة 650 ميجاوات

بدأت مجموعة من الخبراء فى مجال الطاقة فى إعداد دراسات حول إنشاء وحدة توليد كهرباء ثالثة بقوة 650 ميجاوات بمحطة توليد كهرباء الوليدية بمحافظة أسيوط, وسحب الخبراء عينات من الأرض التابعة للمحطة لتحليلها , وتحديد مدى صلاحياتها لإنشاء الوحدة الثالثة عليها, والتى تقدر تكلفتها المبدئية بأكثر من مليار جنية, وتعد من أكبر وحدات توليد الكهرباء على مستوى محافظات الصعيد, نظراً لتوليدها 650 ميجاوات فى ظل توليد الوحدتين الأخريين اللتين تعملان بمحطة توليد الوليدية بقوة 312 لكل وحدة, وكانت الأولى قد أنشأت سنة 1992 والثانية سنه1997.
ووافقت شركة تكرير البترول بأسيوط على تزويد المحطة بالوقود من خلال توليده من السولار والمازوت الخام لتشغيل الوحدة المزمع إنشاؤها.

300 مليون يورو لتمويل محطة شمال الجيزة

وقعت وزارة الكهرباء والطاقة إتفاق قرض بقيمة 300 مليون من بنك الإستثمار الأوروبى لتمويل مشروع إنشاء محطة توليد كهرباء شمال الجيزة , والتى ستتكلف 1,052 مليار يورو ومن المقرر أن يبدأ تشغيلها بحلول 2014
ويعد هذا المشروع أحد أولويات الخطة الخمسية القادمة للإستثمار فى قطاع الكهرباء خلال الفترة من 2012 إلى 2017 والتى تبلغ 120 مليار جنية وذلك لزيادة قدرات توليد الكهرباء لدى الشركة القابضة لكهرباء مصر ومن ثم التوسع فى البنية الاساسية للطاقة.
وسيحصل المشروع على تمويلات أخرى بواقع 292,6 مليون يورو من الحكومة و 600 مليون دولار من البنك الدولى و30 مليون دولار من صندوق أوبك للتنمية الدولية.

إفتتاح محطة محولات ربط أسوان

إفتتح الدكتور حسن يونس وزير الكهرباء والطاقة محطة محولات ربط أسوان ولوحة توزيع وسط المدينة والتى بلغ إستثماراتها 110 مليون جنية.
تضم محطة محولات ربط أسوان جهد 220/ 66 / 22 كيلوفولت 4 محولات منهم محولين جهد 75 ميجافولت ومحولين 25 ميجافولت, وقد تم ربط المحطة بالشبكة الكهربائية من خلال خط أسوان / السد العالى جهد 220 كيلوفولت الذى تم إحلاله, وخط أسوان / شرق أسوان جهد 66 كيلوفولت, خط أسوان / السيل جهد 66 كيلوفولت بإجمالى أطوال يصل إلى 45 كيلومتر.
يذكر أن محافظة أسوان قد شهدت تطوراً كبيراً فى الكهرباء حيث زادت الطاقة الكهربائية المستهلكة بنسبة تصل إلى حوالى 16 مرة وزاد عدد المشتركين بزيادة حوالى 4 مرات مما إستلزم إنشاء لوحة توزيع جديدة بوسط المدينة لتخفيف الأحمال عن لوحات التوزيع القائمة وزيادة الطاقة المتاحة لمدينة أسوان بمقدار 20 ميجا فولت أمبير.
وتم إنشاء وإحلال وتجديد أسلاك معزولة بنسبة تصل إلى حوالى 55 % وذلك ضمن خطة القطاع للإرتقاء بجودة الخدمة.

إنشاء وحدات توليد جديدة بطاقة ألف ميجاوات

قررت وزارة الكهرباء والطاقة طرح مناقصة لبناء وحدات توليد بطاقة إجمالية الف ميجاوات لمنع إنقطاع الكهرباء الذى تكرر فى كافة المحافظات هذا الصيف بعد إرتفاع إستهلاك الكهرباء بسبب درجة الحراره المرتفعة التى بلغت أكثر من 40 درجة مئوية إلى جانب زيادة الطلب خلال شهر رمضان وستوجه الدعوة للشركات للمشاركة فى المناقصة, وكانت الإنقطاعات قد أثارت إنتقادات وغضباً فى الصحف وشوارع بعض المحافظات وحذر إقتصاديون من ان حدوث المزيد من النقص فى الكهرباء يمكن أن يضر الإستثمار.