الطاقة غير النظيفة ( الطبعة الثانية )

 

الطاقة غير النظيفة ( الطبعة الثانية )

الطاقة غير النظيفة ( الطبعة الثانية )

 

أصدر الكاتب ، ” صموئيل ملهام ” ، المتخصص في علم الأوبئة ، الطبعة الثانية من كتاب ” الطاقة غير النظيفة ” ، أوضح من خلاله أن أمراض القرن العشرين ؛ كأمراض القلب والأوعية الدموية والسرطان وحوادث الانتحار ليست بسبب أسلوب الحياة المعيشية ولكن بسبب بعض الأعراض الفيسيولوجية المؤكدة بسبب ظاهرة الكهرباء من خلال بيانات ظهرت منذ عام 1930 ، كشف الكتاب عن ظهور وتزايد الأمراض في الوقت الحالي بسبب استخداماتنا المتزايد للأجهزة الكهربائية ، وتخلل الكهرباء غير النظيفة في أجسادنا ، واعتمد الكتاب علي مجموعة دراسات علمية تثبت الأخطار الصحية السلبية للموجات الكهربائية ، أوضح الكاتب أن المدن الكبيرة التي تملك قدرات كهربائية عالية في العقود الأخيرة زادت نسبة الوفيات بسبب الإصابة بمرض السرطان بنسبة 58 % بالمقارنة بالمدن الأخري التي تقدم فيها الخدمات الكهربائية بنسب متدنية .